نشأة محاسبة التكاليف وتطورها التاريخي



مقدمه قصيره عن مفهوم المحاسبة 

يتمثل الهدف الرئيسي للمحاسبة في توفير المعلومات اللازمة عن اداء الوحده الاقتصادية وتقديمها للغير سواء داخل المنظمة او خارجها بهدف اتخاذ القرارات.

نشأة المحاسبة المالية وكيف ظهرت محاسبة التكاليف

بدات المحاسبة بصفه عامه مع ظهور النقود فى بداية الامر كانت منشأة الاعمال صغيره ويقوم بادارتها مالكها حيث يعتبر المدير والمستثمر فى نفس الوقت واقتصر دور المحاسب فى تسجيل الحسابات فى الدفاتر واهتمت المحاسبة فى تلك الفترة بالتسجيل وتبويب وتلخيص البيانات الماليه وتوزعها على الغير فى صورة تقرير و قوائم مالية تحددها نتيجة النشاط من الربح او الخسار وتحديد المركز المالي للمنشاءه بصوره اجماليه وهذه العمليات هي اسس من اساس مبادئ المحاسبة وظلة تقدم المعلومات للمحاسبين على هذا الحال لفتره طويلة حيث تقوم بتوفير المعلومات الماليه للمستثمرين.
وبعد قرنين من انشاء المحاسبة المالية ظهرت اثوره الصناعية اضخمه وكثرة المنشأة الصناعية و زادت احجام المشروعات وازدادت رؤوس الأموال مما ادي الي ظهور شركات المساهمة (شركات اموال كبيره ) وترتب عليه انفصال الملكية عن الادارة وادي الى تعارض المصالح ومن هنا لجأت الحكومات الى توفير حد أدنى الى المستثمرين تحليليه وتفصيلية مع ظهور محاسبة التكاليف ، ظهور التكاليف المباشرة والغير مباشره وتكاليف الاوامر التكاليف المعيارية .

حيث تعرفة محاسبة التكاليف :

 بانها اداة تحكمها مجموعة من المبادئ والمفاهيم والاسس العلمية يطبقها محاسب التكاليف فى سبيل تتبع وتسجيل وتحليل عناصر التكاليف مع ربطها بوحدة التكلفة والرقابة عليها وتخطيطها ومساهمة الادارة فى اتخاذ القرارات.

ومفهوم التكاليف:

هي التضحية باصل مقابل اصل اخر ، وهي موارد مستهلكه مقابل الحصول على منافع (اصل).

حيث يتمثل الهدف الرئيسي للمحاسبة:

توفير المعلومات عن اداء الوحدات الاقتصادية التي تقدمها للغير سواء من داخل المنشأة او من خارجها للاتخاذ القرارات.

وتتمثل اهداف محاسبة التكاليف :

  1. تحديد عناصر التكلفة لكل منتج
  2. تسعير المنتج
  3. تقويم مخزون اخر الفتره
  4. التخطيط
  5. الرقابه
  6. اتخاذ القارات

وللتكاليف انواع عديده منها:

تكلفة الفرصة البديلة:

وهي العائد البديل المرفوض ، اي المكاسب التي  تضحيه مقابل الحصول على منافع ومكاسب افضل منها.

التكلفة المعيارية :

وهي التكاليف التي تبنى علي ما ينبغي عليه ان تكون التكاليف عند وقوعها وتعتمد على السجلات والادلة الموثقة والدراسات الفنية التي يقدمها الخبراء والفنيون.

التكاليف التقديرية :

هي التي تعتمد على الاراء والخبرات الشخصية ففى حالت عقود المقايسات يتم قياستها اعتمادا على البيانات المستمدة من الحسابات عن العمليات مماثله وتخضع للتقدير الشخصي .

التكاليف الضائعة (الضياع) :

وهي التضحية التي تتحملها النشأة بسبب سوء الاستخدام لاصولها.

التكلفة الغارقة :

وهي التكاليف التي يتم من خلالها شراء اصل ما ولايمكن الرجوع عن الاصل الي بشرط جزائي ولايمكن الاستفادة من الاصل الا بالاستخدام .

التكلفة الاقتصادية :

هي مجموع ما يضحي به فى سبيل غرض معين وهي التي تساوي التكلفة الفعلية + عوائد او فوائد راس المال.

التكلفة المستقبلية :

وهي التي تخضع للرقابة والتحكم فيها .



تحت قلم >>>> د/عادل حسن

0 تعليقات

Mohon Aktifkan Javascript!Enable JavaScript